Unlimited WordPress themes, graphics, videos & courses! Unlimited asset downloads! From $16.50/m
Advertisement
  1. Computer Skills
  2. OS X
Computers

5 حلول إضافية سريعة لمشاكل Mac الشائعة

by
Difficulty:IntermediateLength:LongLanguages:

Arabic (العربية/عربي) translation by Mohammad Al Tahan (you can also view the original English article)

في الدرس الأول من سلسلتنا المكونة من درسين اطلعنا على خمسة حلول سريعة لأكثر المشاكل شيوعاً في جهاز Mac خاصتك. في الجزء الثاني، سنطلع على خمسة حلول إضافية والتي ستساعدك على حل الكثير من المشاكل الشائعة في جهاز Mac خاصتك.

نصيحة: قبل البدء بهذا الدرس، فإننا ننصحك بالاطلاع على الجزء الأول من سلسلتنا حول الحلول السريعة.

قائمة الحلول

قبل أن نبدأ، فإنك يجب أن تعرف أن كل الحلول التي نعرضها آمنة طالما أنك تطبقها بالطريقة التي وصفناها دون أي تغيير. لا تقوم هذه الحلول بإجراء أي تغييرات خطيرة أو كبيرة على جهازك. مع ذلك، تأكد دائماً من وجود نسخة احتياطية من ملفاتك، فهذا الأمر لن يفيدك فقط عندما يسبب واحدٌ من الحلول مشكلةً في جهازك، بل هو خطوة احتياطية جيدة بشكلٍ عام.

القسم الثاني من درسنا سيناقش حلولاً عميقةً أكثر. ما تزال هذه الحلول سهلة وسريعة ولكنها عادةً ما تتطلب منك إعادة تشغيل جهاز Mac خاصتك. كما في السابق، سأقوم بوضع الروابط الخاصة بوثائق الدعم من Apple متى ما توافرت لمن يحب التعمق في القراءة.

الوضع الآمن (Safe Mode)

نوع الحل: اختصار لوحة مفاتيح

يعتبر الوضع الآمن خطة لحل بعض المشاكل خصوصاً إذا لاحظت بعد تثبيتك لتحديث أو تطبيق جديد، أن جهاز Mac الخاص بك لم يعد قادراً على الإقلاع. سيقلع OSX في الوضع الآمن بأقل عددٍ من المكونات -- من دون أي إضافات أو برامج زائدة.

دائماً ما يتطلب الإقلاع في الوقت الآمن وقتاً أطول. السبب يعود إلى افتراض OS X انك تقلع في الوضع الآمن بسبب وجود مشكلة. ولمساعدتك، فإنه يقوم بعملية تفحص لكامل القرص قبل القيام بأي شيءٍ آخر.

سيقوم بالتخلص من الكثير من ملفات التخزين المؤقت ولن يقوم بتحميل الكثير من البرامج التي عادة يقوم OS X بتحميلها. لا تتوقع أن تقلع في الوضع الآمن وأن تعود إلى ممارسة عملك، الوضع الآمن مخصص لحل المشاكل.

نصيحة: يمكن الحصول على معلومات إضافية حول الوضع الآمن في دعم Apple.

الحل

للإقلاع في الوضع الآمن، قم بإعادة تشغيل Mac الخاص بك مع الضغط المستمر على مفتاح Shift. استمر في الضغط عليه حتى بعد سماع صوت الجرس، إلى أن ترى شعار Apple والترس المسنن الدوار. بحسب نسخة OS X الخاصة بك، فإنك قد ترى الترس المسنن يتحول إلى شريط تقدم. حال ما ينتهي Mac الخاص بك من الإقلاع (أخيراً)، فإنك سترى نافذة OS X الخاصة بتسجيل الدخول مع عبارة "Safe Mode" باللون الأحمر الفاقع.

في هذه المرحلة، من المستحسن أن تعيد تشغيل جهاز Mac خاصتك بدلاً من تسجيل الدخول. عملية إصلاح القرص التلقائية والتخلص من الملفات المؤقتة قد يكون كافياً لحل مشكلتك. إذا لم يكن الأمر كذلك، فقم فقط بإعادة التشغيل والإقلاع إلى الوضع الآمن ومن ثم تسجيل الدخول.

ما الذي ستحله؟

كما قلنا سابقاً، الوضع الآمن مخصص لحل المشاكل التي تمنع Mac من العمل بشكلٍ طبيعي. لنفرض أنك قمت بتنصيب برنامج تعريف خاص بطابعة وحالما قيامك بإعادة التشغيل، فإن جهاز Mac خاصتك سيرفض الإقلاع. من المنطقي أن تفترض أن برنامج التعريف لم يعمل بشكلٍ جيد! الخطوة التالية يجب أن تكون التراجع عن آخر عملية تنصيب (يمكنك في العادة إعادة تشغيل برنامج التنصيب مجدداً لإلغاء تثبيت البرنامج أو سيكون هنالك تطبيق إلغاء تثبيت منفصل).

إذا قضيت الكثير من الوقت وأنت تعمل على الخطوط، فبدون شك ستكون قد واجهت بعض المشاكل في مرحلةٍ معينة من عملك. الخطوط المعطوبة، الخطوط التي لا يمكن تحميلها أو ما هو اسوء - الخطوط التي ستقوم بتجميد جهاز Mac خاصتك عند استعمالها. تستهلك الخطوط كمية جيدة من الموارد في OS X كما أنها تمتلك ملفات تخزين مؤقت مخصصة لها فقط. الوضع الآمن سيقوم بتعطيل كل الخطوط التي نصبها المستخدم (تاركاً فقط خطوط النظام) وسيقوم بمسح كل التخزين المؤقت الخاص بالخطوط. عادةً ما يحل هذا كل مشاكل الخطوط - الخطوط بحد ذاتها سليمة، لكن التخزين المؤقت يصبح معطوباً.

نصيحة: إذا كنت تستعمل عدداً من الخطوط التي قمت بتنصيبها بنفسك وما زلت تستعمل Font Book لإدارتها، فإن الوقت قد حان لاستخدام برنامج إدارة خطوط جيد، مثل Fontcase أو FontExplorer X.

نظام الاسترداد

نوع الحل: برنامج \ اختصار لوحة مفاتيح

منذ قدوم OS X Lion، أصبح جهاز Mac خاصتك يمتلك قسم خاص بعملية الاسترداد (Recovery Partition). حجم القسم فقط بضعة مئات من الميغابايتات ولكنه يحتوي على نسخة مصغرة من OS X، بعض الأدوات الخاصة بإصلاح الجهاز، والقدرة على تحميل وتنصيب OS X مجدداً. قد لا تكون مدركاً له، ولكنه على الأغلب أفضل أداة قامت Apple بتزويدها لمستخدميها. قبل قدوم قسم الاسترداد، كان التقنيون يحتفظون بذاكرة فلاش USB أو بقرص صلب مع نسخة OS X منصبة عليهم للإقلاع منها.

نظام الاسترداد غير مرئيٍ البتة، لذا لن يلاحظه المستخدمون على جهازهم إلا عند احتياجهم له. وبما أنه قسم منفصل من القرص الصلب، فإنه يسمح بتشغيل ميزات متقدمة في أداة القرص (Disk Utility) أو حتى إعادة تنصيب OS X في حال فشلت كل الحلول المتوافرة لديك.

نصيحة: يمكن الحصول على معلومات إضافية حول نظام الاسترداد في دعم Apple.

الحل

للإقلاع من نظام الاسترداد الخاص بجهاز Mac الخاص بك، قم بإعادة تشغيل جهاز مع الضغط المستمر على Command + R أثناء الاقلاع. بعد عدة دقائق، سيتم الترحيب بك عن طريق شاشة الترحيب الخاصة بقسم الاسترداد في OS X.

The recovery system is extremely useful if your Mac is failing to boot

سيفيدك نظام الاسترداد كثيراً عند فشل Mac الخاص بك في الإقلاع

داخل نظام الاسترداد، ستتمكن من الوصول إلى أداة القرص. إنها نفس أداة القرص الموجودة في Mac، لكن يمكنها القيام بأمور أكثر. كما ترى، يمكن لأداة القرص أن تتحقق من الأقراص التي تعمل منها. لإصلاح مشاكل القرص، يجب على الأداة أن تلغي تحميل القسم. عند إقلاع Mac بشكلٍ طبيعي، لا يمكن للأداة أن تقوم بذلك - لأنها تستعمل القسم! لكن مع نظام الاسترداد، لن تستعمل بعد الآن القسم الطبيعي الخاص بـ Mac لذا ستتمكن من إلغاء تحميله وإصلاحه. إذا قمت بتشغيل أداة القرص في الماضي وأظهر خيار Verify Disk لك بعض الأخطاء، فإن نظام الاسترداد هو من سيصلحها.

ما الذي سيحله؟

الكثير من الأمور! يمكن لنظام الاسترداد إصلاح الكثير من المشاكل من مشاكل الإقلاع إلى عملية إعادة تنصيب كاملة لـ OS X. لا يحتاج نظام الاسترداد إلى الكثير من الشرح كما أنه يتضمن بعض الوظائف سهلة الاستعمال. يمكنك أن تحدد ما إذا كنت تريد إعادة تنصيب OS X، تصفح الإنترنت باستخدام Safari (نعم، يمكنك تصفح الويب - هذا الخيار مفيد إذا كنت تريد حجز موعد في Genius Bar) وتشغيل أداة القرص.

أداة OnyX

نوع الحل: برنامج

OnyX هي أداة مجانية لـ Mac ولكن لا يمكن اعتبارها أداة تشخيص أو حل مشاكل بحد ذاتها، فهي توفر الوصول إلى بعض إجراءات الصيانة التي ينفذها OS X بشكلٍ متكرر أو التي يتطلب الوصول إليها أوامر معقدة في الوحدة الطرفية (المعروفة بـ Terminal).

يحافظ Mac على نفسه بشكلٍ جيدٍ جداً. فهو يحتوي على بعض أوامر الصيانة التي تعمل بشكلٍ يومي، شهري وأسبوعي. مع ذلك، قد لا يكون جهاز Mac الخاص بك قادراً على تشغيلها بالاعتماد على كيفية استعمالك له. بالإضافة إلى ذلك، تسمح OnyX لنا بتشغيل بعض أدوات الصيانة الإضافية التي يمكنها حل عددٍ لا بأس به من المشاكل.

نصيحة: تعتبر OnyX أداةً قوية جداً وقادرة على تغيير الكثير من خصائص OS X. في هذا الدرس، سأقوم فقط بالتحدث عن الخصائص التي تهمنا حالياً.

الحل

يمكن تحميل OnyX من موقع Titanium Software. الأداة مجانية التحميل لكن يوجد نسخ مختلفة من OnyX بالاعتماد على نسخة OS X الموجودة لديك. تأكد من تحميل النسخة الصحيحة.

OnyX is a free tool to troubleshoot and customise your Mac
OnyX هي أداة مجانية لتشخيص مشاكل Mac ولتخصيصه

حال الانتهاء من تحميله، أنصح بنقل OnyX إلى مجلد /Applications > Utilities/ فهي أداة في نهاية الأمر!

عند تشغيلك OnyX لأول مرة سيتم سؤالك ما إذا كنت تريد التحق من حالة الـ S.M.A.R.T الخاص في Mac (تقنية التحليل والإبلاغ ذاتية المراقبة). هذه ميزة في الأقراص الصلبة والتي تعمل كنظام إنذار مبكر. إذا وجدت أن هنالك أخطاء، فتوقف عن القيام بأي شيء وقم بعمل نسخٍ احتياطي! بعد التحقق من حالة S.M.A.R.T، ستطلب OnyX منك التحقق من سلامة القرص الصلب الخاص بك. مجدداً، الأمر يعود إليك لكن من المستحسن تشغيله.

بعد إجراء عمليات التحقق التحضيرية هذه (وإدخال كلمة السر الخاصة بك عندما يطلب منك ذلك)، سيتم الترحيب بك من قبل لوحة تحكم OnyX. من أجل هذا الدرس، سنركز فقط على لوحة Automation (الأتمتة). هذا سيسمح لنا بتشغيل كل أدوات الصيانة الافتراضية الخاصة بـ OnyX والنصوص برامج الصيانة الدورية في OS X واحداً تلو الآخر بشكلٍ تلقائي.

نصيحة: يمكنك أن تتحكم أكثر بالتفاصيل الموجودة في هذه الأداة. إذا أردت فقط التخلص من بعض مجلدات التخزين المؤقت، فإن بإمكانك أن تختار فقط ذلك.

تتضمن لوحة الأتمتة الكثير من الخيارات الافتراضية المستحسنة. سأقوم بالتحدث عن بعض الخيارات الغير افتراضية والتي قد ترغب بتفعيلها.

تشغيل النصوص البرمجية الخاصة بالصيانة

هذا مستحسن لأن Mac يقوم بتشغيل هذه النصوص بكل الأحوال في الفترات التي تحدثنا عنها سابقاً. تقوم هذه النصوص بالتخلص من الملفات المؤقتة القديمة، السجلات والمعلومات المؤقتة الأخرى التي لم تعد مطلوبة.

دليل Spotlight

من المفيد جداً تفعيلها! تحتوي Spotlight على قاعدة بيانات خاصة تقوم بشكلٍ مستمر بتحديث قوائم ملفاتك والمحتويات الخاصة بها. من وقتٍ لآخر، تجري هذه العملية بشكلٍ خاطئ. هنالك مجلدات موجودة قد لا تظهر في Spotlight، رسائل البريد الإلكتروني المعروضة فيها قد لا يكون لها علاقة بعملية البحث التي قمت بها. عملية إعادة البناء ستطلب من Spotlight التخلص من قاعدة البيانات القديمة (الدليل) والبدء مجدداً.

ما الذي ستحله

تحتوي OnyX على الكثير من أدوات الصيانة المتنوعة التي يمكنها أن تحل مئات المشاكل، من العناصر المفقودة عند استعمال Spotlight وإلى مشاكل الخطوط والتطبيقات المتكررة التي تظهر عند فتح قائمة Open With (فتح باستخدام).

العمليات الخارجة عن السيطرة

نوع الحل: برنامج

يقوم Mac بتشغيل عشرات، إن لم يكن مئات، من البرامج الصغيرة (التي يشار إليها باسم العمليات) في نفس الوقت. من وقتٍ لآخر، يمكن لواحدٍ من هذه المعالجات أن يعلق وأن يدخل في ما يشبه الحلقة. بعد مدة، ستتوقف العملية عن الاستجابة وسيصبح من غير الممكن مع الوقت استعمال جهاز Mac خاصتك.

الحل

يحتوي Mac الخاص بك على أداة اسمها مراقب النشاط (Activity Monitor). ستظهر لك هذه الاداة تفاصيل العمليات الجارية في جهازك. من وقتٍ لآخر، إذا توقفت إحداها عن الاستجابة، سيتم تلوينها باللون الأحمر وستراها تحت إجمالي استخدام وحدة المعالجة المركزية (CPU usage). إجمالي الاستخدام يمثل النسبة المئوية المستخدمة من قدرة الـ CPU، لذا إذا كان يشير إلى 100% فهذا يعني أن كل موارد وحدة المعالجة المركزية مستخدمة تقريباً. هذا ليس بالأمر الجيد!

In my Activity Monitor, we can see Terminal is chewing through my CPU!

في مراقب النشاط الخاص بي، يمكننا أن نرى الوحدة الطرفية تستهلك مقداراً كبيراً من الـ CPU!

انتبه لاسم العملية. قد يكونها اسمها سهل الملاحظة مثل Spotify أو قد يكون اسماً غير مفهومٍ بتاتاً. إذا كان الأمر كذلك، فقم بالبحث عن الاسم في Google لمعرفة العملية.

لإيقاف العملية، اخترها واضغط على زر إنهاء العملية (Quit Process). في العادة، سيكون هذا كافياً لحل المشكلة.

ما الذي سيحله؟

العمليات التي تخرج عن السيطرة تستهلك طاقة المعالج بشكلٍ متزايد دون أي فائدة، مما يسبب بطء جهاز Mac خاصتك، ارتفاع حرارته، واستهلاك بطاريته بشكلٍ أسرع. إذا لاحظت أياً من هذه الأعراض، فهنالك على الأغلب عملية غير مستجيبة تستهلك كل موارد المعالج في حاسوبك. وبما أنها تتطلب المزيد من الطاقة، فإن المعالج سيعمل أكثر (مما يزيد من حرارة Mac) وسينخفض عمر البطارية الخاصة بك.

تفريغ مساحة القرص الصلب

نوع الحل: برنامج

مقدار المساحة الخاصة بالقرص الصلب محدود في جهاز Mac الخاص بك. لكن ما لا يعرفه الكثيرون هو أن جهاز Mac يتطلب مقداراً معيناً من المساحة الفارغة لكي يعمل. هنالك ميزات مثل الذاكرة الافتراضية (والتي حال امتلاء كل الذاكرة الموجودة في Mac، يتم وضع الذاكرة التي لا يتم الوصول إليها بشكل متكرر في جزء محجوز من القرص الصلب) والنوم الآمن (Safe Sleep) الذي يمكن جهاز Mac خاصتك من النهوض من النوم بعد موت البطارية وإعادة شحنه.

الحل

القاعدة الذهبية هي المحافظة على وجود 10% من مساحة القرص فارغة في كل الأوقات. إذا كان Mac الخاص بك يستعمل وحدة تخزين SSD بسعة 256 جيجابايت، فاترك على الأقل 25 جيجابايت. إذا كان قرصاً صلباً بسعة 1 تيرابايت، فاترك 100 جيجابايت. لن يحتاج Mac الخاص بك أبداً إلى 100 جيجا بايت لكن من السهل اتباع قاعدة الـ 10%. إذا كنت تستعمل 90% من قرصك الصلب فإن الوقت قد حان للبدء في البحث عن مساحة تخزين إضافية.

Removing files and folders you don’t need will ensure your Mac always has enough free space
إزالة الملفات والمجلدات التي لا تحتاجها سيضمن تواجد مساحة فارغة كافية لجهاز Mac الخاص بك

لتفريغ المساحة، يمكنك اتباع الكثير من الخطوات التي تحدثنا عنها سابقاً - إزالة البرامج الغير مستعملة و تشغيل OnyX للتخلص من ملفات التخزين المؤقت. بالإضافة إلى ذلك، هنالك الكثير من الملفات والمجلدات التي يمكنك النظر إليها للقيام بعملية تنظيف ضخمة وشاملة (أو ما يعرف بالتنظيف الربيعي، Spring Clean).

التنزيلات

معظم العناصر الموجودة في مجلد التنزيلات (Downloads) آتية من الإنترنت. وعلى الأغلب ستكون هذه الملفات موجودة على الإنترنت دائماً. أي ملفات موسيقية أو ملفات فيديو يتم نسخها إلى iTunes يمكن في العادة إزالتها من ملف التنزيلات. أنصح دائماً بتنظيم الملفات حسب النوع ومن ثم التخلص من ملفات ZIP وDMG، فغالباً لا يكون هنالك داعٍ لها.

نصيحة: كما هو الحال مع إزالة الملفات الأخرى، كن متأكداً من أنك لا تحتاج إليها. احرص دوماً على امتلاك نسخة احتياطية!

ما الذي سيقوم بحله؟

عند نفاد المساحة على Mac الخاص بك، فلن تكون قادراً على تخزين الذاكرة في ذاكرته الافتراضية. هذا يعني ظهور بطء واضح عند الانتقال بين الوثائق والتطبيقات من ناحية فتحها. لن يكون Mac قادراً على الانتقال إلى وضع النوم بشكلٍ سليم ويمكن أن يعيد تشغيل نفسه عند فتحه، مما يسبب لك خسارة البيانات غير المحفوظة. في أسوء الأحوال، لن يكون Mac قادراً على الإقلاع لأن إنشاء الملفات المؤقتة يتم عند الإقلاع.

الختام

في درسنا الكامل حول الحلول السريعة، قمنا بالاطلاع على أكثر عشر حلولٍ شائعة لمشاكل Mac التي قد تواجهك. معرفة هذه الحلول سيساعدك على حل المشاكل التي قد يعاني منها Mac الخاص بك. ما هي الحلول المفضلة؟ هل استفدت من هذه الحلول في الماضي؟ اجعلنا نعرف في التعليقات.

Advertisement
Advertisement
Advertisement
Advertisement
Looking for something to help kick start your next project?
Envato Market has a range of items for sale to help get you started.